كيف يتكون الجنين

كيف يتكون الجنين

كيف يحدث الحمل ؟ وكيف يتكون الجنين ؟ وما هي مراحل تكوين الجنين الاولى ؟
سنعرف معا من خلال هذا المقال إجابات هذه الاسئلة وأكثر حول تكون الجنين.

كيف يتكون الجنين

يبدأ تكون الجنين مع بداية عملية التلقيح والتي هي اول مرحلة من مراحل تكوين الجنين.

المرحلة الاولى في تكوين الجنين : التلقيح

الملايين من الحيوانات المنوية من الرجل تلقى بعد الاتصال مع المرأة وتذهب هذه الحيوانات المنوية في طريقها داخل جهاز المرأة التناسلي حتى تصادف بويضة ،
وبمجرد ان يستطيع حيوان منوي واحد في الاتحاد مع البويضة تبدأ المراحل الاولى لعملية تكوين الجنين.
ويحدث هذا الامر (إتحاد الحيوان المنوي للبويضة) عندما تكون المرأة في يوم الإباضة.
وبعدها يتكون البويضة الملقحة والتي يتكون حولها جدار لمنع باقي الحيوانات المنوية من الاقتراب منها.

المرحلة الثانية : ما بعد التلقيح

وفي هذه المرحلة من تكوين الجنين تصل فيها البويضة الملقحة من البوق (الملاصق للمبيض) إلى الرحم.
وتستقر البويضة الملقحة داخل الرحم في عملية تشبه تماماً عملية زراعة البذرة في التربة التربة.
وتستغرق هذه المرحلة ثلاثة أيام، فالتسكين ضمن جدار الرحم يتم إكتماله في اليوم السابع لعملية التلقيح ويكون حجم الجنين لا يتجاوز ملم واحد.
وبعد أسبوعين يصبح حجم الجنين من 2 – 3 ملم، وبعد أسبوعين اخرين يصبح حجم الجنين ما يقارب 1 سم ويصبح بالإمكان رؤيته ورؤية قلبه ينبض نبضاته الأولى.

مرحلة انقسام البويضة

وتستمر هذه المرحلة من تكوين الجنين طوال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل حيث يتم خلالها تشكل كل أجهزة وأعضاء الجنين.
وفي هذه المرحلة تبدأ عملية انقسام البويضة الملقحة خلال الساعات والأيام الأولى فتنقسم إلى اثنتين ثم أربعة ثم ثمانية وهكذا .. إلخ ، وتستمر لتصبح عند الولادة ستين ألف مليار خلية.
حيث تتطور البويضة بشكل سريع لـ تكوين الجنين ، مع هذا التطور السريع يحدث تفكك الشيفرة الوراثية التي تحمل الصبغة الوراثية للام والاب لتنشئة جنين يحتوي على الصفات الوراثية لأبويه ضمن نظام زمني محدد بدقة.

المشيمة والحبل السري

الحبل السري الواصل بين الجنين والام ينتهي بالمشيمة، والتي تعد وسيلة إتصال الجنين بالأم للنقل الغذائي والتنفسي للجنين مع الأم.
فبعد وصول الجنين في رحم الام إلى شهرين ونصف، يتحول الجزء الملاصق للرحم من الخلايا الجنينية إلى مشيمة،
والجزء الاخر يتحول إلى غشاء يحيط بالجنين،
ويكون هناك ايضا غشاء داخلي وهو الامنيوسي والذي يفرز السائل الامنيوسي الذي يسبح فيه الجنين.
ويكون الجنين داخل هذه الاغشية الداخلية والخارجية وموصولا بالام من خلال الحبل السري المنتهي بالمشيمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WhatsApp chat